أرشيفات الكلمات المفتاحية: العناد

الطفل العنيد : مميزاته وطرق التعامل معه وأكثر من 10 أسباب للعناد

الطفل العنيد  ظاهرة معروفة في سلوك بعض الأطفال الذي يقود الأسرة نحو طريق مسدود لأن الآباء والأمهات يبذلون ما بوسعهم لتنشئة ورعاية أطفالهم، فالطفل لا يولد عنيداً  ولكن العند هو مؤشر على خلل نفسي عند الطفل.  يتميز الطفل العنيد  بالإصرار وعدم التراجع حتى في حالة الإكراه حيث يرفض الطفل ما يؤمر به، وقد يحدث لفترة معينة أو ممكن ان يكون نمطاً متواصلاً وصفة ثابتة وسلوكاً وشخصية للطفل. فعلماء النفس يعرفون العناد على أنه موقف نظري أو تصرف تجاه مسألة أو موقف معين، يحيث يكون الشخص المعاند في موقع المعارضة أو الرفض وهذا يعني أن العناد سلوك إنساني سوي لأننا في الحياة اليومية قد نتخذ موقف الرفض تجاه عدة أمور ولكن التمسك الشديد بأحد المواقف يطلق عليه العناد ويعود ذلك لعدة أساب.

متابعة قراءة الطفل العنيد : مميزاته وطرق التعامل معه وأكثر من 10 أسباب للعناد

عندما يصبح كل اجوبة طفلك “لا!”

تسأل طفلك ذو السنتين أن يأتي اليك، و بدلاً من ذلك يهز رأسه ويصرخ “لا!”.
تقول لابن الثمانية عشر شهراً ان يبقى خارج الخزانة، فيفتحها وهو ينظر اليك…
ماذا تفعل؟
عندما تواجه مثل هذا الوضع كأحد والدي الطفل عليك تذكُر ما يلي:

  • كل الأطفال يمرون في مراحل يصعب على الوالدين تحملها
  • معظم الأطفل في عمر السنتين يقولون “لا” و يودون التصرف كما يحلو لهم. هذا طبيعي جداً!
  • تعلمُ قول “لا” مهم جداً للطفل.  من المهم ان يكون قادراً على قول “لا” في حالات مثل تعاطي المخدرات او اثارة المشاكل عندما يكبر طفلك.

متابعة قراءة عندما يصبح كل اجوبة طفلك “لا!”