أرشيفات الكلمات المفتاحية: الضرب

عقوق الوالدين – أبرز مظاهره، اسبابه وعقوبة العاق في الدنيا والاخرة

عقوق الوالدين من اكبر الكبائر  ومن أعظم الذنوب التي يُمكن أن يرتكبها الإنسان طوال حياته، فقد نهانا الله تعالى عن أبسط الأقوال التي يُمكن أن تؤذيهم حتى كلمة “أف” نفسها، لكن مع الأسف نسي أغلب الأبناء هذا الأمر، وبات عدم طاعتهم لوالديهم شيء طبيعي  متجاهلين تماماً خطورة وعقوبة الأمر، فجزاء عقوق الوالدين يكون في الدنيا قبل الآخرة، هذا وإن دل على شيء يدل على مدى عظم الجرم وبشاعته لدرجة أنه يستوجب عقاباً فوري من الله تعالى الذي جعل رضا الله في رضا الوالدين وسخطه سبحانه وتعالى في سخطهما، قال رسول الله ﷺ: (رضا الله من رضا الوالدين وسخط الله من سخط الوالدين).

متابعة قراءة عقوق الوالدين – أبرز مظاهره، اسبابه وعقوبة العاق في الدنيا والاخرة

الصراع بين الأطفال: أسبابها و20 نصيحة منزلية للتغلب عليها

الصراع  والنزاعات بين الأطفال مشكلة تواجهها جميع الأمهات، فالأم في البيت كالقاضي في المحكمة يلجأ إليها أبنائها لتحل مشاكلهم، فالأمر قد يبدو طبيعياً لدى كثير من الآباء والأمهات والبعض الآخر يرى الوجه السيء في هذا الصراع من حيث إثارة الخلافات وإستخدام العنف أحياناُ والمعارك تجعل الأم في وضع متوتر يصل لأقصى مدى وخاصة في ظل أحساس بأن كافة الجهود لوضع حل لخلافاتهم دائماً بلا جدوى. لذلك فالتحدي الأكبرالذي يواجه الأسرة هو كيفية وضع الصراعات في إطارها الطبيعي الودي بحيث لا تتطور إلى العنف والكراهية والأذى بين الأشقاء.

متابعة قراءة الصراع بين الأطفال: أسبابها و20 نصيحة منزلية للتغلب عليها

العدوانية عند الاطفال: مظاهرها، اسبابها وطرق علاجها

العدوانية عند الاطفال   تصرف سلبي يصدر من الطفل تجاه الاخرين ويظهر على صوره عنف جسدي أو لغوي أو بشكل ايماءات وتعابير غير مقبوله من قبل الاخرين . فيلحظ الوالدين تغييرا ما في سلوك طفلهما ويظهر ذلك في عدم تكيف الطفل في البيئة الداخلية (الأسرة) وفي البيئية الخارجية (المجتمع) وتتعدد مشكلات الأطفال وتتنوع تبعا لعدة عوامل قد تكون إما: جسدية، نفسية، أسرية أو مدرسية وكل مشكلة لها مجموعة من الأسباب التي تفاعلت وتداخلت مع بعضها وأدت بالتالي إلى ظهورها لدى الطفل. يميل بعض الأطفال لممارسة العنف في تعاملهم مع أشقائهم في المنزل أو زملائهم في المدرسة فهذا يسمى سلوكا عدوانياً. متابعة قراءة العدوانية عند الاطفال: مظاهرها، اسبابها وطرق علاجها