أرشيفات الكلمات المفتاحية: الحرب

ما الفرق بين السور المكية والمدنية؟

سور القرآن الكريم تقسم في تصنيفها إلى سور مكية و أخرى مدنية ، و تخنلف السور المكية في مواضيعها و ميزاتها و ضوابطها عن تلك المدنية. تعرف السور المكية بالسور التي نزلت على محمد عليه الصلاة و السلام في مكة المكرمة قبل هجرته إلى المدينة المنورة، و تعرف السور المدنية بأنها السور التي نزلت على محمد صلى الله عليه و سلم في المدينة المنورة بعد هجرته إليها. متابعة قراءة ما الفرق بين السور المكية والمدنية؟

أقوى 10 جيوش عربية – 2014

يقوم موقع  globalfirepower بتصنيف الجيوش العالمية حسب عدد من العوامل.  لنرى أقوى 10 جيوش عربية ومكانتها بين جيوش العالم.  يجدر الانتباه الى ان قوة الدول لا تقاس بالعتاد والأعداد فقط، وشاهدنا في العصر الحديث كيف استطاعت تنظيمات مقاتلة صغيرة العدد والعتاد أن ترهق جيوشاً متقدمة كما فعل حزب الله في لبنان مثلاً، على الرغم من أن الجيش الإسرائيلي هو رقم 11 ضمن أقوى جيوش العالم (أقوى من أي دولة عربية)، وكما حدث مع الجيش الأمريكي (أقوى جيش في العالم) في أفغانستان مع بضعة آلاف من المقاتلين غير المنظمين. لذا فحين نتحدث عن “أقوى” الدول عسكرياً لا يعني ذلك بالضرورة القوة المطلقة، لأن النصر في المعركة يتطلب عوامل كثيرة أحدها فقط هو العدة والعتاد. إليكم الآن قائمة أقوى 10 جيوش عربية عسكرياً.

متابعة قراءة أقوى 10 جيوش عربية – 2014

قصيدة غزة

(كريم معتوق)

لم أسكتِ الآن غصَّ الحرفُ في رئتي

كأن غـزةَ غــزتْ حـبلَ حـنجـرتـي

واستحلفـتـني بأن لا أنـتمي أبـداً

إلا الى الـحرفِ مـتـراسـاً ومـحـبرتـي

إلا الى الريـح إن سارت مـعاكسةً

يا ويـحَ غـزةَ خانـت كلُّ أشـرعـتـي

لا الخيلُ لا الليلُ لا البيداءُ تعرفني

لا السيفُ لا الرمحُ لا الـقرطاسُ في شـفتـي

متابعة قراءة قصيدة غزة

النصر العظيم

يُقالُ في حوادِثِ الزَّمانِ ..

وعجائبِ الإنسانِ ..

ونوادرِ الحيوانِ ..
إنَّ الفوضَى شاعتْ في غابةِ الأحزانِ ..
وعَدَا بعضٌ على التَّيسِ ..
فأُصِيبَ بالهمِّ والبأْسِ ..
لمَّا طُرِدَ مِنْ أرضِهِ ..
واعْتُدِيَ على عِرْضِهِ ..
وشاءتِ التُّيوسُ غَوْثَهُ ..
بعدما رأَوا مِحْنَتَهُ ..
وقالوا : لا بِالقِتالِ نُعِينُهُ .. ولا بِالنِّزالِ ..
– وهمْ عصْبةٌ في التَّوالي ..
بلْ في الشَّكوى لِسادةِ الأدغالِ ..
فكانوا كَمُطفئِ النَّارِ بِجَمْرِ الاشتعالِ ..

متابعة قراءة النصر العظيم