أرشيفات الكلمات المفتاحية: العضلات

رياضة البيلاتس – فوائد رياضة البيلاتس المذهلة لمرونة الجسم والراحة النفسية

تعتبر رياضة البيلاتس من التمارين الرياضية التي انتشرت بكثرة في الآونة الأخيرة في المراكز الرياضية حيث اصبحت من اكثر التمرينات المطلوبة بمختلف انحاء العالم، قام بتطويرها الألماني جوزيف بيلاتس في بداية القرن العشرين ، وقد كان يعتمدها الراقصون في الولايات المتحدة كوسيلة للتخلص من الإصابات ، وبعد ازدياد شعبيتها أصبحت تمارس في جميع أنحاء العالم ، فبحلول عام 2005 هناك مليون شخص يمارس تمارين البيلاتس في كل من الولايات المتحدة وبريطانيا ، ويوجد أكثر من 14 ألف مدرب في الولايات المتحدة فقط للتدريب على ممارسة البيلاتس .

متابعة قراءة رياضة البيلاتس – فوائد رياضة البيلاتس المذهلة لمرونة الجسم والراحة النفسية

فوائد السباحة المذهلة على جسم الانسان وفوائد للمرأة الحامل

تعد السباحة واحدة من أهم أنواع الرياضة والأكثر صحة وسلامة، حيث إنه  من فوائد السباحة أنها اثناء القيام بها  تتحمل المفاصل المختلفة في الجسم الحد الأدنى من العبء، وأجهزة القلب والدم تقوم ببذل جهد مستمر ومعتدل، القادر على تحسين قدرة تحمل القلب والرئتين، التخفيف من الآم الظهر، وخفض ضغط الدم وخفض مستويات الكوليسترول”.  كما أنها  من أكثر أنواع الرياضة المفضلة لدي أغلب الناس و خاصة الأطفال. متابعة قراءة فوائد السباحة المذهلة على جسم الانسان وفوائد للمرأة الحامل

كمال الأجسام – أضرار رياضة كمال الأجسام وفوائدها

رياضة كمال الأجسام هي أحد أعظم وأقدم أنواع الرياضات في العالم فهي تعمل على بناء الجسم وتقوي عضلات الجسم وتزيد من وزن وكتلة العضلات وتضخمها، كما وتعطي الشخص الذي يمارس هذه الرياضه جسماً رشيقاً ومظهرا جذاباً وعضلات مفتوله، وهو الجسم المثالي الذي يرغب الكثير من الرجال أن يحصل عليه وخاصة الشباب، وتساعد تمارين كمال الأجسام والتمارين الرياضية المختلفة الجسم على التخلص من الدهون وتحرق السعرات الحرارية وتخلص الجسم من الشحوم الموجودة فيه كما وتمنح الجسم العضلات الكبيرة ومفتولة وقوام مشدود.
متابعة قراءة كمال الأجسام – أضرار رياضة كمال الأجسام وفوائدها

زبدة الفستق (زبدة الفول السوداني ) -قيمته الغذائية العالية وفوائده الصحية المذهلة

زبدة الفستق ويطلق عليه أيضاً اسم ” زبدة الفول السوداني ” هي عبارة عن عجينة مصنوعة من الفول السوداني الجاف المحمص ، تعتبر زبدة الفستق صحية لأنها تحتوي على عناصر غذائية مهمة لجسم الانسان. واول مكان تم انتاج زبدة الفول السودانى به كان فى الولايات المتحدة الامريكية فى عام 1889، وهي تحظى بشعبية في أمريكا الشمالية ، و هولندا ، و المملكة المتحدة ، أستراليا وأجزاء من آسيا ، وخاصة الفلبين و اندونيسيا ، وهي تستخدم أحيانا في تركيبة مع هوامش أخرى مثل المربى والشوكولاته (في أشكال مختلفة) ، والخضروات أو الجبن.
متابعة قراءة زبدة الفستق (زبدة الفول السوداني ) -قيمته الغذائية العالية وفوائده الصحية المذهلة

حليب اللوز – فوائد حليب اللوز الصحية المذهلة وقيمته الغذائية الغنية

حليب اللوز هو حليب صحيّ ويعتبر بديلاّ لحليب البقر والغنم، وهو يعتبر النوع الألذ والأكثر استساغة من أنواع الحليب النباتيّة الأخرى حيث يجمع بين افضل مادتين سواء الحليب او اللوز، وقد تمّ تحضير حليب اللوز في قديم الزمن لاعتقاد ساد قديماً مفاده أنّ الجسم لا يستطيع أن يمتص كل العناصر الغذائيّة في الجسم، ولذلك فإنّهم عمدوا إلى صنع حليب اللوز لزيادة قدرة الجسم على امتصاص المواد الغذائيّة، وهو أيضاً بديل جيّد لمن يعاني من حساسيّة (اللاكتوز).

عرف حليب اللوز في القرون الوسطى، ولأن الحليب الحيواني كان يفسد سريعا، جاءت فكرة اللجوء إلى حليب اللوز كحل مثالي وقتها، بالإضافة إلى فوائده العديدة التي تجعله بديلا جيدا لهؤلاء الذين يبحثون عن إنقاص أوزانهم خاصة في فصل الصيف.

يُصنع شراب اللوز من خلال طحن ثمار اللوز نفسه، وفي الأسواق اليوم يضاف إليه نكهات أخرى كالشوكولاتة، والفانيلا لإعطائه طعماً ألذ، وهو الطعم الأقرب لحليب البقر.

متابعة قراءة حليب اللوز – فوائد حليب اللوز الصحية المذهلة وقيمته الغذائية الغنية

الإجهاد الحراري – اسباب حدوثه وأعراضه والوقاية من الاصابة به

الإجهاد الحراري  هو ارتفاع حرارة الجسم نتيجة تعرضه لدرجة حرارة عالية، سواء كان ذلك من خلال تعرض الجسم لأشعة الشمس المباشرة أو أي مكان حرارته عالية عموماً. ويحدث الإجهاد الحرارى نتيجة فقدان الجسم كمية كبيرة من السوائل والأملاح عند التعرض للجو الحار لمدة طويلة، مثل: العمل فى الأفران، وأمام النيران لفترة طويلة، خاصة عند بذل مجهود شاق، ما يؤدى إلى اضطراب فى وظائف الجسم، وربما غيبوبة كاملة، ويعتبر الأطفال وكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة، مثل مرضى القلب والسكر، أول المعرضين لخطر الإصابة بالإجهاد الحرارى.
متابعة قراءة الإجهاد الحراري – اسباب حدوثه وأعراضه والوقاية من الاصابة به