الظواهر الجيولوجية

10 ظواهر جيولوجية غريبة وجميلة

من منا لم يسحره منظر ما، أو تشكيل طبيعي حتى يحسب نفسه وكأنه يقف أمام لوحة رسمها فنان مبدع ملهم، لكن لا يكاد هذا الإحساس يسيطر على الواحد منا حتى يدرك بأن الله سبحانه وتعالى هو المبدع المصور.

من هذه الظواهر الجيولوجية ما يلي:

  1. حجارة وادي الموت في أمريكا Sailing Stones:
    علماء الجيولوجيا الأمريكيين شاهدوا حجارة فى وادي الموت في أمريكا، حيث تنزل الحجاره الطينية من الجبال لتقطع كيلومترات بعيدة لم يرى أحد الأحجار وهى تتحرك حتى الآن لكن هناك دلائل على حركتها ومازال العلماء يحاولون فك اللغز.10 ظواهر جيولوجية غريبة وجميلة
  2. أعمدة البازلت أوما يسمى بأبراج الشيطان Basalt columnar joints:
    وهي أعمدة من الصخور البركانية التي كانت في الأصل عبارة عن حمم بركانية خرجت نتيجة ثوران أحد البراكين، حيث تنتشر هذه الحمم حول البركان حسب اتجاه ميلان الأرض ودرجة لزوجتها، وعندما تبرد تنكمش على نفسها في صورة شقوق هندسية الشكل (خماسية أو سداسية أو سباعية ) ومن أشهر وأجمل الأماكن التي توجد فيها هذه الأعمدة هي بوابة العمالقة على ساحل إيرلندا، وأعمدة بازلتية فى جرف على جانب أحد جبال منتزه يلوستون فى ولاية وايومنج بأمريكا، وأعمدة بازلتية فى جانب أحد الجبال فى تركيا، وأعمدة بازلتية سوداء فى ايسلندة.10 ظواهر جيولوجية غريبة وجميلة
  3. بوابة الجحيم بأفغانستان Hell Gate Uzbekistan :
    وترجع قصة هذا المكان لنحو 35 سنة. حيث كان الجيولوجيون ينقبون عن الغاز في تلك المنطقة ، وفجاه وأثناء التنقيب عثروا على كهف تحت الأرض، كان كبير بحيث أن جميع مواقع الحفر مع كافة المعدات هوت في أعماق أعماق ما تحت الأرض . لا يمكن لمخلوق أن يتجرأ على النزول هناك لأن الكهف كان مملوء بالغاز.  ولذلك قاموا باشعال الحفرة حتى لا ينبعث الغاز السام من الفتحة ، ومنذ ذلك الحين وهو يحترق ، وبالفعل لمدة 35 سنة ظل يحترق دون أن يتوقف . لا أحد يعرف كم طن من الغاز قد اُحرق كل هذه السنوات ، ولكن يبدو أن لا نهاية لحجم الغاز الموجود.10 ظواهر جيولوجية غريبة وجميلة
  4. عين الصحراء Eye of Sahara:
    في الصحراء الكبرى في موريتانيا، توجد واحدة من أكثر الأعاجيب الجيولوجية دهشة، عين الصحراء وأيضا تسمى بهيكل الريشات. وتقع في منتصف الصحراء بقعة على شكل عين الثور قطرها 50 كيلو متر. وقد أعتقد القدماء بأن السفن الفضائية قد قامت بزيارة الصحراء ورسم هذه العين، أو بأن نيزك قد قام بضرب الصحراء وقد سميت في وقت ما ب”عين النيزك في الصحراء” الى آن اكتشف العلماء مؤخرا بأن اسباب تشكيل هذه العين هي الارتفاعات الجيولوجية وتآكل الأرض.10 ظواهر جيولوجية غريبة وجميلة
  5. تلال الشيكولاتة :Chocolate Hills
    تلال الشوكولا أو وادي بوهول في الفلبين، وقد سميت بتلال الشوكولا على الرغم من عدم احتواءها على الشوكولا حيث أن الوادي يتحول لونه إلى لون الكاكاو البني في موسم الجفاف. ويعد هذا الوادي هو الثالث من حيث حجمه في الفلبين ويصل ارتفاعها من 30-50 متر. وقد تحولت الى وادي بفعل أحد البراكين النشطة. ووفقا للأساطير، فقد تشكلت بفعل دموع عملاق قد خسر حبه.10 ظواهر جيولوجية غريبة وجميلة
  6. حفر المحيطات الزرقاء Great Blue Hole:
    خارج Belize وهي مدينة في أمريكا الجنوبية، يوجد ثقب دائري تماما يصل قطره 0.4 كيلو متر. وهذا الثقب نقي جدا حيث يصل عمقه الى 145 متر تحت الأرض مما يعطيه اللون الأزرق العميق. حيث يقوم السياح بالذهاب الى هذه المنطقة ليروا الأسماك والمخلوقات البحرية بكل نقاوه، ويقول الجيولوجيين بأن هذه البقعة قد تشكلت منذ مليارات السنين، عندما طفحت المياه فوق الكهوف.10 ظواهر جيولوجية غريبة وجميلة
  7. برج ايرابس الثلجي Icy Tower Erebus:
    في القطب الجنوبي يوجد برج Erebus وهو جبل بركاني مغطى بأبراج من الجليد. وتوجد هذه الأبراج على ارتفاع 20 متر ويخرج منها الدخان باستمرار. وبسبب خروج هذا الدخان والجو البارد يتحول الدخان الى حليد مما يزيد من تمدد جدران الأبراج. وتوجد مثل هذه الأبراج على كوكب المريخ، وأقمار كوكب نبتون، زحل والمشتري. وهذا البركان نشط للغاية وهو معجزة أخرى في الطبيعة حيث يجتمع النار والجليد. وقد اندلع البركان في عام 1978.10 ظواهر جيولوجية غريبة وجميلة
  8. غابة الصخور The Stone Forest
    تقع غابة الصخور في مدغشقر، موقع التراث العالمي لليونيسكو. وتتكون هذه الغابة من أحجار جيرية منتشره بكثره مكونة الغابة. ويتم تحذير السياح حيث يمنع المشي هناك بدون أحذية بسبب حده التضاريس في الغابة. وتحتوي الغابة على حيوانات غريبة أيضا تأقلمت مع الصخور مثل الليمور الأبيض.10 ظواهر جيولوجية غريبة وجميلة
  9. أنتيلوب كانيون بالولايات المتحدة الأمريكية:
    أنتيلوب كانيون منطقة تقع في الجنوب الغربي من الولايات المتحدة، تعتبر من أكثر الأماكن زيارة، إذ تعتبر واحدة من أجمل الأخاديد في العالم، تم تشكيلها من تآكل الصخور. تم العثور عليها سنة 1931.10 ظواهر جيولوجية غريبة وجميلة
  10. كهف الكريستال بالمكسيك:
    سمى كهف الكريستال، أو كهف الكريستال العملاق، يقع بمحاذاة منجم النايكا على عمق 300 متر، بمدينة نايكا المكسيكية، وقد تم اكتشافه سنة 2000. يضم تشكيلات مذهلة من البلورات الكريستالية التي تشكلت طبيعيا، وتوجد به أكبر قطع من الكريستال في العالم، حيث تبلغ أبعاد أكبر كريستال عثر عليه في هذا الكهف 11 مترا في الطول، و4 أمتار في القطر، و55 طن ككتلة،ودرجة الحرارة في هذا الكهف مرتفعة، إذ يمكن أن تصل حتى 58 درجة مئوية، مما يجعل أعمال الاستكشاف فيه صعبة، ولا يمكن للشخص البقاء داخله من غير حماية مناسبة أكثر من 10 دقائق.10 ظواهر جيولوجية غريبة وجميلة

على الرغم من هذه الجولة البسيطة التي اصطحبتكم فيها عبر القليل من كثير من الأمكنة التي تجعل الإنسان قزما أمام عظمة الله، إلا أنه كان الغرض منها إدراك ما تختزنه الطبيعة من روائع يدرك من خلالها كل متأمل بأن خلف هذا الكون إلها عظيما ندرك عظمته من قوته في الخلق، فسبحان من أبدع فصور وخلق، إنه هو الله الواحد فوق العباد.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *