المرحاض

هل تعلم أنك تجلس على المرحاض بطريقة خاطئة؟

هل تعلم أنه قد يكون هناك حل بسيط لمشاكل معدتك وباقي الجهاز الهضمي وأن هذا الحل لم يخطر ببالك أن له علاقة بطريقة الجلوس على المرحاض!  أنت تتساءل الأن وهل هناك طريقة اخرى للجلوس على المرحاض الحديث وما دخل ذلك بمشاكل التي يعاني منها الجميع ولا سيما الإمساك وما يؤدي اليه من أمراض كالبواسير.  هل خطر لك يوماً من إخترع شكل المرحاض الحديث؟ وما إذا كان هذا التصميم يتناسب مع طبيعة جسم الانسان. ولماذا مع كل هذا التتطور في العلم لم يحدث إي تغيير جذري على شكل المرحاض.

على الأرجح أن الجميع يستخدم المرحاض كما هو مبين أعلاه في الصورة – فهذه الطريقة التي تعلمناها منذ الصغر ومع أنه يوجد بعض المراحيض التقليدية التي لا ترتفع عن الارض الا انها انقرضت ليحل محلها هذا التصميم.  المشكلة أنه بسبب الجلوس على زاوية 90 درجة  (زاوية انحناء الورك)  فان المجرى الطبيعي في الامعاء معطل وبالتالي فهو مغلق تماماً ولا يمكن الابراز الا بالضغط على الامعاء مخالفتاً بذلك قواعد الفيزياء.   وفي أسوأ الحالات تؤدي هذه الطريقة الى تعطيل عمل الامعاء الطبيعي وبالتالي الى الامساء، ومشاكل لا نهاية لها في الجهاز الهضمي وحتى البواسير وسرطان القولون.
ولاكن كيف كانت الحالة عند أجدادنا القدامى ! لماذا لم يعانوا من مثل هذه المشاكل ؟  السبب يكمن في وضعية ال35 درجة  والتي تختلف كلياً لأنها تساعد على عمل الامعاء بشكل طبيعي.  ففي البراري  وعند القبائل التي مازالت تعيش على الطريقة البدائية هذه الوضعية طبيعية جداً ويتعلمونها منذ الطفولة.  ولا أدري لماذا في العالم الغربي يجبرون انفسهم على هذه الوضعية الغير طبيعية والأسوء أننا في العالم العربي تعلمناها بدون أن نتأكد من مدى تأثيرها على حياتنا.  لا شك انها مريحة جدا لانها تشبه وضعية الجلوس على اي كرسي.

اليكم اقتراح لحل هذه المشكلة بدون اللجوء لتغير ارتفاع المراحيض في بيوتنا :  فقط  يمكن رفع القدمان على مقعد صغير أو صندوق ما و متابعة العمل بشكل عادي.  ليس من الضروري ان يكون مشروعاُ كبير – يمكن استخدام صندوق قديم أو اي شيء آخر وسوف تتفاجؤون كيف تتسهل الامور.هل تعلم أنك تجلس على المرحاض بطريقة خاطئة؟

عندما نفكر في الموضوع قليلاً ندرك أن هذه الوضعية طبيعية جداً في العديد من الثقافات والمجتمعات الأخرى ويبدو الموضوع منطقياً جداً فيما بعد.  ومن الممكن ان أكثر مشاكل الجهاز الهضمي في العالم الحديث ترجع الى وضعية الجلوس السيئة على المرحاض.

أنشر هذه الفكرة بين اصدقاء لعلك تفيد شخصاُ يعاني من مشكلة الطابق السفلي 🙂

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *