السيرة الذاتية

كيفية كتابة السيرة الذاتية – السي في

السيرة الذاتية هي وسيلة للدعاية تستعرض فيها خبراتك ومهاراتك بشكل علمي وجذاب لأصاحب العمل، أي انها تعتبر بوابة الوصول للوظيفة لذلك لا بد من كتابتها بشكل لائم. والسيرة الذاتية ليست هي التي تؤهلك إلى الوظيفة وإنما كتابتها بشكل جيد يجعلك تصل الى الخطوة الثانية وهي المقابلة الشخصية مع صاحب العمل، لذلك إن اهم شيء في كتابة السيرة الذاتية ان تذكر خبارتك ومهارتك للوظيفة المقدم إليها. و كثيراً ما يواجه حديثي التخرج مشكلة عدم علمهم بأسلوب كتاب السيرة الذاتية  كون الجامعات لا تقوم بتعليمهم كيفية كتابتها.

محتويات السيرة الذاتية:

وتحتوي السيرة الذاتية على أمور عدة وهي :

  1. البيانات الشخصية وتتضمن :
    1. الاسم بالكامل.
    2. تاريخ الميلاد.
    3. مكان الميلاد.
    4. الجنسية.
    5. العنوان البريدي ورقم الهاتف .
    6. البريد الالكتروني . وهذه المعلومات من الضروري جدا توافرها في السيرة الذاتية .
  2. الهدف المهني/ الوظيفي :
    ويتضمن معلومات عن سبب التقدم للوظيفة ووضع هدف معين يجب أن تحدد فيه المكان الذي أردت أن تعمل فيه وتحديد الهدف الذي أردت الوصول إليه ويجب أن لا تتجاوز ثلاثة أسطر .
  3. المؤهلات العلمية :
    وتتضمن تفاصيل ومعلومات الدراسة الثانوية والجامعية وتحتوي على معلومات مثل : تاريخ التخرج في كل من الجامعة والثانوية واسم المدرسة/ الجامعة/ الكلية والتخصص/ الفرع .
  4. الخبرة العملية :
    وتتضمن معلومات عن تاريخ العمل الذي قام به الشخص وتضم معلومات مثل : مدة العمل ومواقع العمل وتواريخ بدء وانتهاء العمل في المواقع المختلفة ويجب أن تكتب التواريخ بالكلمات .
  5. الدورات التدريبية :
    وهي معلومات عن الدورات الإضافية التي أخذها الشخص سابقا وتصنف في جدول مع ذكر اسم الدورة والجهة المشرفة عليها وتاريخ البدء والانتهاء بالدورة .
  6. الجوائز والمكافآت :
    وذلك بذكر الجوائز والمكافآت والشهادات التقديرية التي حصل الشخص عليها في أثناء عمله .
  7. اللغات :
    وذلك بذكر اللغات التي يقدر الشخص على التعامل بها وذكر التقديرات التي حصل عليها في كل لغة وتصنف غالبا في جدول .
  8. مهارات الحاسوب :
    وهي المهارات التي يمتلكها الشخص في مجال الحاسب الآلي .
  9. المهارات الإجتماعية والتطوعية:                                                                                                                         يعتبر هذا الجزء من اهم شيء في كتابة السيرة الذاتية حيث يكشف للمسئول عن الموارد البشرية او صاحب العمل عن شخصية المتقدم للعمل،حيث انه شخصية متعاونة تحت عمل الخير للآخرين، لديه الإستعداد للتعرف على اناس آخرين، عنده شعور بالمسئولية تجاه الناس، يحب العمل التطوعي.
  10. الهوايات :
    وهي الهوايات والمفضلات المتعلقة بالوظيفة التي سيعمل بها .
  11. الشخصيات المرجعية :
    وهي ذكر أسماء بعض المعلمين في المدرسة أو الجامعة وذكر بعض المعلومات عنهم ويجب اختيار من لهم علاقة بالوظيفة . وتذكر أن من المهم عند تجهيز السيرة الذاتية اتباع المصداقية في وضع المعلومات .

خطاب التقديم:

هو عبارة عن مقدمة قصيرة يرسلها الباحث عن العمل إلى جهة التوظيف مع سيرته الذاتية ليعطيهم نبذة شاملة عن نفسه وعن سبب تقديمة وإهتمامه بهذه الوظيفة بالتحديد، فالمسئول يستخدم هذا الخطاب كوسيلة لفرز المتقدمين للوظيفة.

الأخطاء المتكررة عند إرسال خطاب التقديم:

  1. إرفاق الخطاب كمستند منفصل بدل كتابته داخل البريد الإلكتروني.
  2. ذكر التفاصيل والإطالة في كتابة الخطاب مما يجعله مضيعة للوقت.
  3. كتابة معلومات لاتتعلق بالوظيفة.
  4. عدم إدراج المعلومات التي طلبوا خصيصا بذكرها.
  5. عدم ذكر السبب الذي يجعلك المرشح الأنسب لهذه الوظيفة.
  6. إختتام الخطاب بعبارة مملة وتقليدية وعدم إحتوائها على عنصر التشويق.
  7. إرسال السيرة الذاتية بدون خطاب التقديم.

نصائح عامة:

  1. لا تكذب فإن كذبك قد يُكتشف أثناء المقابلة  الشخصية وهو ما يجعل الممتحن يفقد الثقة فيك تماما. وقد يكتشف الكذب بعد تعيينك وهو ما يعرضك لمشاكل عديدة.
  2. إنتبه إلى الأخطاء اللغوية.
  3. اكتب السيرة الذاتية باللغة المطلوبة. كثيراً ما تطلب بالإنجليزية ولكن قد يحدث أن تطلب أيضاً بالعربية.
  4. لا تستخدم كلمة “أنا” أو “نحن” في السيرة الذاتية.
  5. بعد إعداد السيرة الذاتية اطلب من صديق قراءتها ثم اسأله عن انطباعه و نقاط القوة و الضعف وعن وجود أي أخطاء.
  6. لا تهمل كتابة أشياء قد تبدو لك بسيطة ولكنها من وجهة نظر صاحب العمل قد تعني الكثير. فمثلاً إن كنت قد مثلت جامعتك كعضو في فريق في لعبة جماعية أو حصلت على جوائز في لعبة فردية فذاك يشير إلى أن لديك روح الفريق في الحالة الأولى و الإصرار والعزيمة في الحالة الثانية.
  7. لا تستخدم خطا كبيرا جداً فعادة ما يكون مقاس 12 مناسباً وكذلك لا تستخدم خطوط جمالية أو مائلة وحاول استخدام خطوط الكتابة العادية لا تستخدم رسومات أو تضع أشياء جمالية. هذه ورقة رسمية.
  8. حاول أن تكون السيرة الذاتية مكونة من صفحة أو اثنين إن كنت حديث التخرج، ومن صفحتين إلى أربعة إن كانت لك خبرات طويلة ومختلفة.
  9. حاول اختيار اسم مناسب لبريدك الإكتروني الذي تكتبه على السيرة الذاتية والذي تُراسل به جهات التوظيف. فعندما تصلك رسالة من شخص لا تعرفه ثم تجد أن اسم بريده الإلكتروني هَزلي أو سخيف فإنك تُكوِّن فكرة غير جيدة عن هذا الشخص.
  10. إن كان مشروع التخرج له علاقة بالوظيفة المطلوبة فيفضل ذكره.
  11. كلما زادت سنين الخبرة كلما قلت أهمية ذكر أمور تفصيلية قديمة مثل مشروع تخرجك من عشرين عاماً.
  12. ابحث في الشبكة الدولية عن ِسيَر ذاتية لأشخاص يعملون في نفس المجال لتتعرف على أسلوب كتابتهم. بالطبع لا تَقم بنقل أي شيء من سيرة ذاتية لشخص آخر ولكن تعرف على ما يُكتب وما لا يُكتب وأسلوب الكتابة وخاصة باللغة الإنجليزية.
  13. استخدم تنسيق موحد لكتابة جميع أقسام السيرة الذاتية فلا تكتب عنوان القسم الأول بخط كبير ثم عنوان قسم آخر بخط صغير ولا تكتب اسم وظيفة بخط سميك واسم وظيفة أخرى بخط عادي ولا تكتب التاريخ مرة على اليمين ومرة على اليسار.
  14. كُن حذراً في استخدام الأحرف الأولى أي الاختصارات فربما لا تكون مفهومة للقارئ فمثلا PM ربما تكون غير مفهومة وبالتالي يفضل كتابة الاسم بالتفصيل وهو Preventive Maintenance. بعض الاختصارات لا يحتاج شرح لأنه معلوم للجميع مثل BSC, MSc, PhD.
  15.  حاول تَحديث السيرة الذاتية من آنٍ لآخر بإضافة الخبرات والإنجازات الجديدة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *