التمر

فوائد الإفطار على التمر في الصباح

كثيرا ما نقرأ أن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم أفادنا بأن نبدأ يومنا بالتمر في الفطار فهل تعرفون لماذا كان الرسول يأكل التمر ؟ مع أنه كان أمامه العديد من الخيارات لطعامه منها اللحوم والثريد، والخضروات النيئة كالخيار والطماطم والمطبوخة كالقرع والكوسا، وغيرها. هل كان ذلك اجتهادا من الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم، أم لكون التمر متوفر في المدينة وقتئذ، أم أن تفضيله للتمر في الصباح كان وحيا من ربه جل شأنه؟ كل الاحتمالات واردة والجزم في أحدها صعب للغاية، لكنَّ الذي اكتشفناه في الطبِّ أنَّ التمرَ فاكهةٌ صحِّية جدا، وهي من أفضل ما يفطر عليه الصَّائمون. أو من أفضل مايفطر عليه كل انسان يوميا لبدء حياته.

 فالتمرُ فاكهةٌ سكَّرية، بمعنى أنَّها تحوي نسبةً عالية من السكَّر الأحادي أو الثنائي سريع الامتصاص. وهذا فعلاً ما يحتاجه الصائمُ عندَ فطره أو الشخص الذي يصحى من نومه فهو بحاجة إلى غذاء يرفع مستوى السكَّر لدية بسرعة. والتحاليل تشير إلى أنَّ نسبة السكَّر في الرُّطَب هي 37,6٪، معطيةً بذلك 163 سعرةً حراريةً، وفي التمر 73٪ معطيةً بذلك 318 سعرةً حراريةً، وذلك لكلِّ 100 جرام.

وبمراجعة مصادر التغذية العلمية المعتمَدة، يتَّضح أنَّ التمروالرُّطَب من أعلى الفواكه سعرات حرارية، ولا يقاربها في ذلك إلاَّ الزيتون. لكنَّ ارتفاعَ السُّعرات الحرارية في الزيتون مصدره الدهون، وليس السكَّريات، بينما تكون نسبةُ الدهون في التمر منخفضة جداً، وانخفاضُ نسبة الدهون عندَ الإفطار مطلوبٌ، لأنَّ الدهونَ تأخذ وقتاً أطول في الهضم والامتصاص.

كما أفاد باحثون بأن تناول التمر على الريق يقتل الدود كما أنه مقوي للكبد وهو من أكثر الثمار تغذية للبدن. وأشاروا إلى أن التمر الجاف يحتوي على مواد كربوهيدراتية ودهون ومواد سكرية وأملاح معدنية و فيتامينات أ، ب,1 ب,2 ج وغني جداً بالحديد والفسفور والبوتاسيوم والكبريت والمنجنيز و النحاس والكالسيوم والمغنسيوم والكلورين.
وأوضح الباحثون أن التمر يحفظ رطوبة العين وبريقها، ويمنع جحوظها، ويكافح الغشاوة ويقوي الرؤية وأعصاب السمع ويهدئ الأعصاب ويحارب القلق العصبي وينشط الغدة الدرقية ويلين الأوعية الدموية ويرطب الأمعاء وينظف الكبد و يغسل الكلى.
ومنقوع التمر يفيد للسعال والالتهاب الشعبي والبلغم ويعدل حموضة الدم التي تسبب حصوات الكلى والمرارة والنقرس والبواسير وارتفاع ضغط الدم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *