فاكهة القشطة

فاكهة القشطة (فاكهة الكاسترد ) و5 فوائد صحية لها

فاكهة القشطة من أكثر أنواع الفاكهة التي تحمل قيمة غذائية عاليه يجهلها الكثير من الناس ، حيث تمتاز بمذاقها الطيب والحلو ، حيث تحتوي على مجموعة من الفيتامينات “أ، ب، ج”، بنسبة أعلى مقارنة بالفواكه الأخرى، إضافة إلى احتوائها على المواد الضرورية والمهمة لجسم الإنسان مثل  البروتين، الدهون والكربوهيدرات. توصف فاكهة القشطة بأنها مزيج بين الموز والأناناس في الطعم، ولها قشور حرشفية خارجية، وتسمى أحياناً بفاكهة الكاسترد أو المستعفل واسمها بالإنجليزية cherimola، بينما اسمها العلمي annona. ومن المعروف أن أصولها تعود إلى منطقة جبال الأنديز في أمريكا الجنوبية عند بيرو والإكوادور.وهي من أشهى الفواكه الإستوائية, كما يقول عنها الخبراء أن لديها خصائص طبية كبيرة نظراً لاحتوائها على الكثير من المركبات المفيدة للإنسان. ولحم القشطة أبيض اللون به الكثير من البذور البنية. ولها شكل بيضاوي وحجمها تقريباً يماثل حجم الجريب فروت ومتوسط وزنها نحو 300 جرام. وتزرع الآن في مناطق جنوب كاليفورنيا وأمريكا الجنوبية ووسط أمريكا والبرتغال وجنوب إيطاليا وجنوب آسيا.

فوائد فاكهة القشطة:

  1. فوائد القشطة لرفع مناعة الجسم: بسبب احتوائها على كميات عالية من فيتامين (ج)، فإن تناول القشطة يعزز من أداء الجهاز المناعي لصد الأمراض، حيث يوفر حماية للجسم من الهجمات ويوفر أيضاً حماية للجسم من البرد والانفلوانزا. ويعمل فيتامين (ج) أيضاً على زيادة امتصاص الحديد من الغذاء في الجسم. وتحتوي المائة جرام من القشطة على حوالي 12.6 مجم من فيتامين (ج) وهو يمثل حوالي 15% من الاحتياجات اليومية من فيتامين (ج).
  2. فوائد القشطة للقلب: تحتوي المائة جرام من القشطة على 2 جرام ألياف أي نحو 9% من الاحتياجات اليومية من الألياف. والألياف لها دور رائع في حماية القلب من الأمراض من خلال قدرتها على خفض الكولسترول في الدم، حيث تقوم الألياف الذائبة بربط الكولسترول ومنع امتصاصه في المعدة. وبالتالي زيادة معدل الكولسترول الجيد (HDL) في الجسم وخفض معدل الكولسترول السيء (HDL)، حيث يساعد هذا في تحيسين عملية وصول الدم إلى القلب ومن ثم تقليل خطر الإصابة بالسكتات الدماغية والنوبات القلبية وارتفاع ضغط الدم. ومن جهة أخرى، فإن البوتاسيوم الموجود في القشطة يساعد على احداث التوازن مع الصوديوم وتقليل مضار الصوديوم وبالتالي خفض ضغط الدم والوقاية من أمراض القلب.
  3. فوائد فاكهة القشطة ومرض السرطان: أحد أنواع فاكهة القشطة التي تسمى الجرافيولا يقال أنها لها قدرات خارقة في علاج السرطان وذلك على طول نهر الأمازون الذي ينبت فيه هناك هذه الفاكهة، حيث استخدمت على مدى قرون طبياً ليس فقط لعلاج السرطان، وإنما أيضاً لعلاج الربو والكبد والقلب والتهاب المفاصل. وقد اكتشف العلماء في أمريكا اللاتينية من خلال عشرات الدراسات المعملية مدى قدرة القشطة على علاج 12 نوعاً خبيثاً من السرطان،  مثل المبايض والقولون والثدي والبروستاتا والرئة والكبد والرحم والغدد الليمفاوية والبنكرياس. كما أظهرت بعض الدراسات قدرة القشطة على أن تكون أقوى 10 آلاف مرة من قدرة عقار “الأدريامايسين الكيماوي في قتل خلايا القولون السرطانية. بل أيضاً قدرته في علاج السرطان دون التأثير على الخلايا الأخرى السليمة كما تفعل العقاقير الكيماوية.
  4. فوائد القشطة للأعصاب: القشطة مصدر ممتاز لفيتامين ب6 (البيريدوكسين) وهو له خصائص فعالة في تعزيز عمل المخ وتخفيف التوتر والإجهاد والقلق، كما أنه يساعد في الوقاية من مرض الشلل الرعاش وتشنجات العضلات والتهاب المفاصل والدوخة والدوار.
  5. فوائد القشطة للهضم: تحتوي فاكهة القشطة على كمية لا بأس بها من الألياف التي تعمل على زيادة حركة الأمعاء وبالتالي سرعة إخراج نواتج الهضم، حيث يؤدي ذلك إلى تنظيف الأمعاء من السموم وبالتالي الوقاية من السرطان. وتعمل الألياف على التخلص من مشاكل الإمساك التي تسبب بعض الأمراض مثل البواسير.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *