الميكروويف

الميكروويف والمشاكل الصحية التي يتسبب فيها

أفران الميكروويف الكهربائية تم تصميمها في العام 1940 لتسخين الطعام، ومنذ العام 1960 انتشرت هذه الأفران بشدة بين كافة الأوساط، وقد تجد في وقتنا الحاضر واحداً من هذه الأفران في كل منزل أو عند كل أسرة بسبب سرعتها وكفائتها في تسخين الطعام، وبالرغم من أن هذه الأفران الكهربائية قد وافقت هيئة إدارة الغذاء والدواء (FDA) على إستخدامها إلا أن هناك العديد من الخبراء ما زالوا يعتقدون بأن هذه الأفران غير آمنه تماماً وتسبب المشاكل الصحية لمن يستخدمها، تعالوا نتعرف أكثر على  المشاكل الصحية التي من  الممكن أن تسبب فيها.

أضرار الميكروويف

من خلاصة ما توصلت إليه الدراسات الإكلينيكية السويسرية والروسية والألمانية، فإننا لا نستطيع أن نتجاهل بعد ذلك أخطار أفران الميكروويف التي تقبع في مطابخ بيوتنا:

  1. النكهة: تُعتبر النكهة جزءًا مهمًّا في ما نأكله، والحفاظ عليها يتطلّب معالجة دقيقة. بعض الأطعمة طعمها أفضل عندما تنضج ببطء، وتفقد لذّتها في الحرارة العالية والسريعة، وفي هذه الحالة يُعتبر الميكرويف سيئًا في الحفاظ على النكهة.
  2. المغذّيات: عندما يتم تسخين الطعام في الميكروويف نفقد المغذّيات الهامة الموجودة في الطعام. فالفيتامينات والمعادن، والمغذّيات الدقيقة تتأثر في شكل كبير جراء استخدامه. فمثلاً البروكلي يفقد 97% من المواد المضادّة للتأكسد الموجودة فيه، والثوم يفقد خصائص مضادّة للسرطان بسبب التسخين في الميكرويف.
  3. الإشعاعات: هذه هي أهم نقطة خلاف حول الميكروويف. فالقلق الحقيقي هو كيف يؤثر الإشعاع على المواد الغذائية المسخّنة، وبالتالي على أجسامنا وعلى صحتنا. هناك بعض المواد التي بالتأكيد لا ينبغي أن تُسخَّن في الميكرويف. على سبيل المثال، البلاستيك، وتحديدًا الأطعمة الدهنية في اطباق بلاستيكية التي تتسبّب في إطلاق العديد من المواد الكيماويّة الخطرة، بما في ذلك الديوكسينات، والبنزين والتولوين، والبولي إثيلين. إذًا يُستحسن استخدام كوب أو صحن من السيراميك. هذا ولا ينبغي أبدًا تسخين الحليب في الميكرويف.
  4. إن الاستمرار في تناول الأطعمة المعالجة أو المحضرة بأفران الميكروويف تؤدي إلى تلف دائم وطويل الأمد في الدماغ عن طريق إضعاف النبضات الكهربائية.
  5. الجسم الإنساني لا يمكنه تمثيل أو هضم المشتقات غير المعروفة التي تنشأ في الأطعمة المحضرة بالميكروويف.
  6. الاستمرار في تناول الأطعمة المعالجة أو المحضرة بأفران الميكروويف يؤدي إلى إعاقة إنتاج الهرمونات الذكرية والأنثوية في الجسم.
  7. المعادن في الخضروات تتغير إلى سلبيات شاردة مسببة للسرطان عند طهيها بأفران الميكروويف.
  8. الأطعمة المحضرة بالميكروويف تسبب نمو سرطاني في الأمعاء والمعدة (أورام).
  9. تناول الأطعمة المعالجة أو المحضرة بأفران الميكروويف يسبب قصور في أنظمة المناعة من خلال تغير في الغدد الليمفاوية ومصل الدم.
  10. تناول الأطعمة المعالجة أو المحضرة بأفران الميكروويف يؤدي إلى ضعف الذاكرة، عدم التركيز، عدم توازن عاطفي وتناقص في نسبة الذكاء.

وإذا كنت في شك من ناحية الأضرار التي تسببها هذه الأفران للأطعمة يمكنك إجراء هذه التجربة في المنزل، ازرع بذور في وعائين، ثم اسقي أحد الوعائين بماء تم تعريضه للميكروويف والآخر بماء عادي، وسوف تلاحظ أن الوعاء الذي سقي بماء الميكروويف لن تنمو فيه النباتات، فإذا كان ماءه  يوقف نمو النبات إذن فكر بما قد يفعله هو  لصحتك.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *