الكمون

الكمون – أكثر من 10 فوائد صحية للكمون بالاضافة إلى قيمته الغذائية

الكمون هو أحد النباتات العشبية العطرية ذات الرائحة الجميلة ولذيذة ويعتبر الكمون ثاني أكثر أنواع التوابل انتشاراً في العالم ولا يخلو بيت منه. ينتمي الكمون للفصيلة الخيمية، نبات عشبي محدود النمو يصل ارتفاعه إلى 30-40 سم أوراقه مركبة رفيعة لونها أخضر داكن ويحمل النبات أزهاراً صغيرة بيضاء وأرجوانية في نورات خيمية والثمار بيضاوية مستطيلة تنشق كل منها بسرعة عند جفافها إلى ثميرتين منحنيتين ولون الثميرة أخضر زيتوني، يبلغ طولها من 0.4 – 0.7 سم، كما يتميز برائحة عطرية وطعم مرّ قليلا.

استخدمت بذور الكمون منذ آلاف السنين في علاج الكثير من الأمراض والإضطرابات الصحية، كما يستخدم أيضا على نطاق واسع في الطبخ في بعض الدول الآسيوية والأفريقية وأمريكا اللاتينية كتابل للطعام. ويرجع أصله إلى مصر حيث استخدمه الفراعنة منذ نحو 5000 سنة مضت ولم يستخدمه الفراعنة في تنكيه الطعام فحسب بل إنهم أيضا قد استخدموه في تحنيط الملوك بعد موتهم وقد تم نقله إلى اليونان وروما حيث استخدموه في تحضير الدواء وبعض مستحضرات التجميل.

فوائد الكمون

 للكمون فوائد صحية وعلاجية، ولا يمكن الاستغناء عنه في المنزل
  1. معالج لإلتهابات العيون ويهدىء من تهيجها عن طريق غليه ثم غسل العين بالماء.
  2. مضاد للأكسدة ويعمل على الوقاية وتصلب الشرايين والأورام السرطانية.
  3. يعمل على تحسين عملية الهضم مما يؤدي إلى إمتصاص المواد الغذائية بشكل جيد في الجسم حيث يعمل على منع تخزين الدهون بالجسم وبالتالي يؤدي إلى التخسيس.
  4. يعمل على حرق الدهون بمعدل سريع وبخاصة التي تترسب على الكرش، يمكن أن ينقع القليل منه في كوب ماء مغلي مع ليمونة مقطعة حلقات، ثم يشرب الماء في الصباح على الريق، مما يساعد في محاربة السمنة.
  5. يتوافر فيتامين”هـ” في الكمون بنسب كبيرة وهو يعمل على الحفاظ على نضارة البشرة والإبقاء على شبابها، وبالإضافة إلى إحتوائه على بعض الزيوت التي تعمل كمطهر ومضاد للجراثيموهو الذي يؤدي إلى منع حدوث أي عدوى بكتيرية أو فطرية بالجلد فهو يحمي الجلد من مشاكل مثل الصدفية والإكزيما وجفاف الجلد.
  6. يمكن استخدامه  كذلك موضعيا للتخلص من آثار الحروق والتجاعيد كما يمكن استخدام حبوب الكمون المطحون مع الخل لعلاج مشاكل حب الشباب والبثور.
  7. يعمل  على علاج فقر الدم فهو غني بالحديد وهو المكون الرئيسي للهيموجلوبين الذي يعمل على نقل الأوكسجين من الرئتين إلى جميع خلايا الجسد.
  8. يعالج أيضاً مشكلة الغثيان التي تصيب المرأة الحامل، كما انه يعمل على الوقاية من الأنفلونزا والحمى والإسهال وإضطراب الجهاز الهضمي.
  9. يعتبر مهم أيضاً في فترات الرضاعة للأطفال حيث يحتوي مركب الثيمول الذي يساعد على زيادة إفراز الغدد اللبنية ويصبح الكمون أكثر فائدة إذا تم خلطه بالعسل واللبن.
  10. أثبتت الدراسات الحديثة أنه يعمل على تحفيز إفراز حامض المعدة ويساهم في إنتاج العصير المعدي وهو بجانب هذا مطهر جيد ويساعد الكبد على تفتيت الدهون والحفاظ عليه خاليا من السموم.
  11. وقد أظهرت الدراسات الحديثة أن له أثر وقائي كبير من سرطان الكبد.
  12. يعمل  على التخلص من الأرق بجانب أنه أيضا يعمل كمنبه ومرخي للأعصاب في الوقت ذاته.
  13. تفيد بذور الكمون الأسود في علاج الربو وارتفاع ضغط الدم والتهاب الشعب الهوائية كما أنها مفيدة لمرضى البنكرياس ويعمل الكمون الأسود على إيقاف نمو الخلايا السرطانية.
  14. يعمل على علاج مشكلة تكون الغازات بالمعدة وذلك بغلى بذور قليلة من الكمون لمدة خمس دقائق وتبريد المشروب إلى حرارة مناسبة قبل إطعام الطفل الرضيع كميات صغيرة منه كل بضع ساعات وسوف ترين تغيرا ملحوظا في ظرف يومين ويعتبر الكمون آمن تماما للرضع الذين أتموا 6 أشهر.

القيمة الغذائية للكمون

وفقا لوزارة الزراعة الأميركية فإن 100 جم من الكمون تحتوي على القيم الغذائية التالية:

375 سعرة حرارية، 22.27% دهون، 1.53% دهون مشبعة، 44.24% من الكربوهيدرات، 10.5% من الألياف، 1.81 من البروتينات، كما أنه لا يحتوي على الكوليسترول إطلاقا.

أخيراً ينصح بتخلي المرضى ممن سيخضعون للجراحات عن تناول الكمون قبل العملية بفترة لا تقل عن أسبوعين، حيث أنه يساعد على خفض مستوى السكر بالدم.

تعليقان على “الكمون – أكثر من 10 فوائد صحية للكمون بالاضافة إلى قيمته الغذائية”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *