الزعفران

الزعفران اغنى انواع التوابل – فوائده الصحية والجمالية

الزعفران هو أغلى التوابل في العالم يأتي بعد الذهب مباشرة  حيث يتجاوز سعر الغرام الواحد 11 دولاراً أمريكياً، يستخدم في الطبخ، أو يتم غليه وتناوله كشاي، أو يضاف إلى الشوربة، أو أطباق الأرز، أو صلصة الطماطم، أو المأكولات البحرية.   فهو ينتمي الى عائلة النباتات القزحية ، يعود سبب غلاؤه الى صعوبة حصاده، فهو يتطلب العديد من الايدي العاملة ليتم حصاده بطرق تقليدية شاقة، واذ يتم قطف زهرة الزعفران البنفسجية ومن ثم  تجفيفها للحصول على خيوط حمراء الى برتقالية اللون، لنحصل على خيوط الزعفران بشكلها الحالي كنوع من التوابل. ولانتاج نصف كيلوغرام منه  قد يحتاج الى استهلاك 75,000 زهرة من الزعفران.

القيمة الغذائية للزعفران

يحتوي الزعفران على العديد من المركبات النشيطة والمغذيات فهو مصدر لمضادات الاكسدة، ومجموعة من الزيوت الطيارة الاساسية وأشهرها سافرانال Safranal وهو المسؤول عن نكهة الزعفران. كما ويحوي كل من: سينول Cineole، بيثانول Phenethenol، جيرانيول Geraniol، الليمونين Limonene، وغيرها العديد من الزيوت الطيارة. أما المواد المسؤولة عن لونه الزاهي الجذاب، فهي كل من الكاروتينات Carotenoids ومادة نشيطة تعرف باسم أ- كروسين “a-Crocin”.

ويحتوي ايضا على  مجموعة من الفيتامينات مثل فيتامين A وفيتامين C، حمض الفوليك والنياسين. كما ويعد مصدر للعديد من المعادن المهمة مثل المغنيسيوم والبوتاسيوم والكالسيوم والفسفور والنحاس والزنك والمنغنيز والحديد والزنك.

فوائد الزعفران

  1. أهم فوائده الموثقة علمياً بالأبحاث والدراسات تتعلق بصحة البصر، حيث وجد أنه يؤدي إلى إبطاء أو منع فقدان البصر المرتبط بالتقدم في العمر، أو بالضمور البقعي. ويبدو أن للزعفران خصائص قد تغير الجينات المسؤولة عن الأحماض الدهنية ما يؤثر على قوة ومرونة أنسجة العين.
  2. علاج الاكتئاب:  تبين أن للزعفران فوائد للذين يعانون الاكتئاب، خاصة على المدى الطويل، نظراً لعدم وجود آثار جانبية له.
  3. تحسين الذاكرة: يحتوي  على مركبات تسمّى كروسيتين تعمل على تحسين الذاكرة والقدرات الذهنية. يفيد ذلك في علاج اضطرابات الدماغ التنكسية مثل الزهايمر، والتدهور المعرفي لدى المسنين.
  4. علاج الربو : تناول الزعفران قد يساهم في توسع القصبات الهوائية في مريض الربو مما يساهم في جعل عملية التنفس اسهل.
  5. اضطرابات النوم : يساعد  على الاسترخاء وتهدئة الاعصاب، مما يساهم في علاج الارق واضطرابات النوم وذلك بفضل محتواه من البوتاسيوم وبعض المواد ذات الخصائص المهدئة. اعمل على اضافة القليل من الزعفران الى كوب حليب ساخن وشربه قبل النوم لتحصيل هذه الفائدة.
  6.  مكافحة السرطان : وذلك بسبب محتواه من مواد نشيطة ومضادات أكسدة قوية، ففي دراسة مكسيكية بحثت تاثير خلاصة الزعفران من مواد فعالة مثل مادة تدعى كروسين Crocin وهي المادة المسؤولة عن اعطاءه اللون الذهبي وتأثير هذه المواد على الخلايا السرطانية، وجد بأنه كانت فعالة في القضاء على الخلايا السرطانية وتدميرها عن طريق ارسال اشارت معروفة باسم (الموت الخلوي المبرمج – Apoptosis) مما يدفع الخلية السرطانية الى الانتحار ويمنعها من الانتشار خاصة في حالة سرطان الجلد، دون تأثيرات على الخلايا السليمة في الجسم.
  7.  تعزيز الصحة الجنسية : يساهم في علاج بعض المشاكل الجنسية ومشاكل العقم لدى الرجال. اذ اشارت بعض البحوث أن تناول الزعفران قد يقلل من ضعف الانتصاب ويزيد من مدته وعدده. كما اشارت دراسات أخرى انه  قد يساهم في تحسين وظائف الحيوانات المنوية. ويعالج مشكلة القذف المبكر.
  8.  للقلب والشرايين : قد يكون تناوله مفيد جدا لمرضى القلب وضغط الدم ا، فمحتواه العالي من النحاس والبوتاسيوم والمنغنيز والحديد والزنك والمغنيسيوم يجعل له دور مهم في ذلك. البوتاسيوم عنصر مهم لانتظام ضغط الدم والحفاظ عليه كما انه المسؤول عن اتزان السوائل في الخلايا، وضروري لعمل القلب وتنظيم معدل دقاته. كما ان محتوى الزعفران من مضادات الأكسدة والسيلينيوم يساهم في منع تأكسد الكولسترول ويمنع الالتهابات التي قد تودي الى امراض القلب والشرايين.
  9. إنتاج خلايا الدم : افهو يحتوي على الحديد وهو عنصر مفيد جدا في الجسم والدم يتطلب ذلك لتشكيل الهيموغلوبين وهو عامل مساعد في إنتاج خلايا الدم الحمراء أيضا.
  10. لوجع الأسنان : تدليك الأسنان في الزعفران والعسل يساعد على تخفيف الألم من اللثة، ويمكن تطبيقه أيضًا مع العسل و الجلسرين للاسترخاء .
  11. تقوية المناعة : وجود نسبة جيدة من فيتامين C الذي يقوي المناعة و يخلصك من الكثير من الامراض.
  12. للحمل :جيد لتعزيز تدفق الدم الى الحوض و يقلل من حدوث التشنجات، وهو أمر شائع أثناء الحمل، شرب الحليب مع الزعفران يساعد على تحفيز إنتاج السيروتونين الذي يتحكم في تقلبات المزاج، التوتر، الإجهاد و الاكتئاب.
  13. تعزيز الاداء الرياضي: أظهرت بعض الابحاث أن تناول الزعفران قد يساهم في تعزيز الاداء الرياضي وتقليل الشعور بالاجهاد عند الرجال اثناء ممارسة الرياضة، وذلك بسبب مادة كيميائية يحويها الزعفران تعرف بـ Crocetin.
  14. علاج الصدفية: اشارت بعض الدراسات أن تناول شاي الزعفران يويما بجانب نظام غذائي صحي غني بالخضار والفواكه قد يقلل من اعراض الصدفية.
  15. يحارب  مرض السكري : زيت الزعفران أثبت من قبل الأطباء أنه جيد جدا في تنظيم مستوى السكر في الدم لإحتوائه على فوائد كبيرة لمرض السكري. قومي بإضافته إلى نظامك الغذائي.
  16. فقدان الوزن والتحكم في النظام الغذائي : زيت الزعفران يتحكم في الشهية ويستعمل في جميع أنحاء العالم للمساعدة في السيطرة على السمنة والحصول على الوزن المناسب. وتشير الدراسات إلى أن تناول الزعفران يعزز مستويات السيروتونين في الجسم. مستويات السيروتونين عالية تقمع الشهية وتخلصك من الإندفاع في تناول الطعام وتزيد من الحالة المزاجية. الزعفران يعمل كأداة صحية لمكافحة السمنة التي اتخذت أبعادا مخيفة باعتبارها خطرا على الصحة ولا يمكن تجاهلها.
  17. فوائده  للبشرة
    1. تفتيح البشرة : يحتوي الزعفران على مختلف الفيتامينات مثل فيتامين (C)، (A )،(B) ومن المعروف عنه  أنه يمتلك خصائص تفتيح البشرة. قومي بهرس القليل منه في خليط من 5 ملاعق حليب وملعقة كبيرة من عصيرالليمون، طبقي هذا الخليط على وجهك مع التدليك لمدة 5 دقائق. ثم يغسل بعد 15 دقيقة للحصول على بشرة أفتح.
    2.  لبشرة متوهجة : صنع قناع عن طريق خلط ملعقة شاي من مسحوق خشب الصندل مع 2-3 خيوط زعفران و 2 ملاعق من الحليب. طبقي هذا القناع على وجهك مع التدليك جيدا وبلطف في حركة دائرية، ويترك لمدة 20 دقيقة، ثم يغسل بالماء. كرري هذه العملية لمدة أسبوع للحصول على بشرة متوهجة طبيعيا.
    3.  ترطيب البشرة :للزعفران  طبيعة امتصاص الرطوبة مما يجعله وسيلة رائعة لترطيب البشرة والتخلص من تشقق الجلد. انقعي 8 خيوط من الزعفران في ملعقة كبيرة من العسل. ضعي الخليط على وجهك والتدليك بلطف في حركات دائرية و يترك لمدة 15 دقيقة ويغسل بالماء للحصول على بشرة رطبة.
    4.  بشرة مشرقة : انقعي القليل من خيوط الزعفران في الحليب لمدة نصف ساعة حتى يتغير لون الحليب ويمتص فوائد الزعفران. أضيفي ملعقة صغيرة من مسحوق خشب الصندل إلى الخليط، وتطبيقه على وجهك والرقبة لمدة 15-20 دقيقة قبل غسله. الاستخدام المنتظم لهذه الخلطة سيساعد على إضافة الإشراق للبشرة وتفتيح لونها.
    5.  التخلص من حب الشباب : إصنع عجينة مكونة من 10 خيوط منه مع و 7 أوراق من الريحان و يطبق على الوجه لمدة 10 دقيقة، فهذا الماسك سوف يخلصك من عيوب البشرة، البثور، التجاعيد و البقع السوداء.
    6. علاج للبشرة الجافة : البشرة الجافة يمكنك التخلص منها بإستعمال قناع الزعفران والليمون. الليمون ينظف بشرتك من الأعماق بينما يوفر الزعفران لمعان إليها. قومي بخلط بضع قطرات من عصير الليمون مع ملعقة من مسحوق الزعفران. إذا كان تعانين من بشرة جافة جدا، يمكنك إضافة بضع قطرات من الحليب، ضعي الخليط على كامل وجهك ويترك لمدة 20 دقيقة ثم يغسل بالماء الفاتر.
    7.  يبطئ الشيخوخة : الزعفران يحتوي على مضادات الأكسدة التي تحمي الجلد من ضرر الجذور الحرة التي يمكن أن تسبب الشيخوخة المبكرة والتي تجعلك تبدين أكبر سنا من عمرك. امزجي القليل من الزعفران مع اللب البابايا الخام. طبقي الخليط على وجهك والرقبة لمدة 15 دقيقة قبل الاستحمام. استخدامي هذه الخلطة على أساس منتظم، يمكن أن تساعدك على منع التجاعيد والعيوب.
  18. فوائده  للشعر 
    1. علاج الصلع : فقدان الشعر يمكن مكافحته باستخدام الزعفران لإحتوائه على كمية وفيرة من مضادات الأكسدة. ليصلح بصيلات الشعر ويعزز نموه. . قومي بنقع القليل من خيوطه وملعقة من الحليب مع إضافة مسحوق عرق السوس إلى الخليط، طبقي هذه الخلطة على فروة الرأس والشعر، ويترك لبضع دقائق ويغسل بلطف.
    2.  حماية الشعر من التلف : اهرسي ملعقة من خيوط أو مسحوق الزعفران مع القليل من زيت اللوز أو زيت الزيتون في وعاء. وضعيه على نار هادئة لمدة 5 دقائق، بمجرد أن يبلغ درجة حرارة الغرفة، ضعيه في زجاجة وخزنيها. يوما بعد يوم، فإن العنصر المفيد الموجود فيه سوف تختلط مع الزيت تدريجيا. امزجي الزجاجة جيدا قبل التطبيق وضعي كمية صغيرة على فروة الرأس والشعر بشكل منتظم. هذا الخليط سيحمي الشعر من التلف ويعزز نموه.
    3.  علاج تساقط الشعر :تمت معالجة تساقط الشعر بزيت الزعفران. فهو يحتوي على قوة مضادة للأكسدة ويساعد في تعزيز نمو بصيلات الشعر للتخلص من التلف وجعله أكثر صحة ولمعان.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *