الحجامة

الحجامة – أكثر من 20 فائدة صحية لها، وبعض محظوراتها

الحجامة هي شكل من أشكال العلاج في الطب البديل للتداوي وهي طريقة طبية قديمة كانت تستخدم لعلاج كثير من الأمراض، لأن الناس كانوا يجهلون أسباب الأمراض، وكانت الوسائل العلاجية محدودة جداً. وهي تعتمد على الشفط بإستخدام بعض الكؤوس على مواضع الألم يوجد نوعين للحجامة : حجامة رطبة ( استخدام المشارط واخراج الدم الفاسد ) ، حجامة جافة.

فوائد الحجامة

  1. تسليك الشرايين والاوردة الدقيقه والكبيرة وتنشيط الدورة الدموية.
  2. تسليك العقد الليمفاوية والاوردة الليمفاوية.
  3. تسليك مسارات الطاقة.
  4. تنشيط واثارة اماكن ردود الفعل بالجسم للاجهزة الداخلية للجسم فيزيد انتباة المخ للعضو المصاب ويعطى اوامرة المناسبة لاجهزة الجسم الداخليه باتخاذ اللازم.
  5. امتصاص الاخلاط والسموم واثار الادويه من الجسم والتى تتواجد فى تجمعات دمويه بين الجلد والعضلات واماكن اخرى بالجسم واخراجها عن طريق الخربشة الخفيفة على الجلد.
  6. تقويه المناعه العامه فى الجسم.
  7. تنظيم الهرمونات وخاصة فى الفقرة السابعه من الفقرات العنقية.
  8. العمل على موائمة الناحية النفسيه.
  9. تنشيط اجهزة المخ والحركة والكلام والسمع والادراك والذاكرة.
  10. تنشيط الغدد وخاصة الغدد النخاميه.
  11. رفع الضغط عن الاعصاب.
  12. ازالة بعض التجمعات والاخلاط واسباب الالم.
  13. تمتص الاحماض الزائدة فى الجسم.
  14. تزيد نسبة الكورتيزون الطبيعى فى الدم فيختفى الالم .
  15. تحفز المواد المضادة للاكسدة .
  16. تقلل نسبة البولينا فى الدم.
  17. تقلل من الكوليسترول الضار فى الدم وترفع نسبة الكوليسترول النافع.
  18. ترفع نسبة المورفين الطبيعى فى الجسم.
  19. تستخدم الحجامه فى علاج ( الروماتيزم – خشونة الركبه – املاح القدم – عرق النسا – الام الظهر – الام الرقبه والاكتاف – النقرس – الروماتيد – الشلل النصفى – الشلل الكلى – ضعف المناعه – الشد العضلى – تنشيط الدورة الدموية – تنميل الاذرع – تنميل الارجل – الام البطن ).
  20. كما تستخدم ( البواسير – الناسور – البروستات والضعف الجنسى – الكحة المزمنة وامراض الئه – ارتفاع ضغط الدم – المعدة والقرحة – امراض الكلى – الامساك المزمن – الاسهال – التبول اللااردى – الاكتئاب والانطواء والارق – ضيق الاوعية الدمويه وتصلب الشرايين – التهاب فم المعدة – كثرة النوم – حساسية الطعام – الامراض الجلدية ).
  21. وكذلك فى علاج ( امراض القلب – السكر – الكبد و المرارة – دوالى الساقين – دوالى الخصية – داء الفيل – السمنة – النحافة – العقم – الغدة الدرقيه ).
  22. كذلك فى علاج جميع امراض النساء ( نزيف الرحم – انقطاع الدورة – الافرازات بانواعها – مشاكل الحيض – تنشيط المبيض – وجود لبن بالثدى بدون حمل – الام ما بعد عملية الرحم – مغص الدورة – سن الياس – التهاب الرحم – التوتر العصبى – الحالات النفسية ).

محظورات الحجامة

فوائدها العظيمة لا تعني عدم وجود محظورات الحجامة التي قد تكون خطيرة في بعض الأوقات.

  1. يحظر الجماع قبل عمل الحجامة بـيوم و بعدها بـيوم.
  2. يحظر على المحجوم تناول الحليب و مشتقاته كلها و أي أكل مطبوخ بالحليب فقط يوم الحجامة كله و ليله ، مما قد يسبب الغثيان و اضطراب في ضغط الدم.
  3. يحظر عملها إلا بعد سؤال المريض عن الأمراض المصاب بها كمرض القلب و الكبد و السرطان و سيولة الدم و تمزق الأربطة أو وجود ماء في الركبة و الأدوية الثابتة التي يتناولها.
  4. يحظر عملها لمن يعاني من فشل كلوي و بدأ في الغسيل الكلوي.
  5. محظوراتها تشمل من يعاني من سيولة الدم بنسبة تقل عن 30 % من القدرة العادية لـ الدم المتجلط أما إن كانت النسبة تزيد عن 30 % يجوز عمل الحجامة و لكن بحذر شديد و على يد طبيب خبير و لا يوضع أكثر من كأس في وقت واحد.
  6. تمنع الحجامة على الشبع الشديد و الجوع الشديد.
  7. لا يجب عمل الحجامة بعد الأكل بل على معدة فارغة و إن كان لا بد فبعد الأكل بساعتين.
  8. تحظر الحجامة على القلب لكل من ركب جهاز تنظيم القلب.
  9. يحظر وضع الكأس فوق الركبة على الرباط الممزق للمصابين بـ تمزق في الأربطة بل توضع بعيداً عن الأربطة.
  10. من محظورات الحجامة الهامة جداً أنه لا يجوز بأي حال من الأحوال استعمال الموس أو المشرط أو البالون أو الكأس أو القفاز إلا لمريض واحد فقط و تتلف فور انتهاء الحجامة.
  11. لا تجرى الحجامة لمن تبرع بالدم إلا بعد يومين أو ثلاثة و حسب حالته الصحية و من الأفضل أن تؤجل لما بعد شهر من تبرعه.
  12. عدم الإكثار من حجامة نقرة القفا (مركز الذاكرة القمحدوة) لأن كثرتها بدون داع يمحو الذاكرة.
  13. يحظر عملها لمن يتعاطى المخدرات و المنبهات حتى يتركها و كذلك الخائف حتى يهدأ.
  14. يحظر عمل الحجامة لمصاب بـمرض الإنتان الجلدي.
  15. يحظر عمل الحجامة لـ المصاب بجفاف شديد سواء كان شخصاً كبيراً أو صغيراً.
  16. يحظر عمل الحجامة لمرضى الكبد المصابين بـ فيروس BA النشط و في حالة متقدمة على الإطلاق إلا إذا كانت الحالة مزمنة و لم تصل لحالة حادة متقدمة فيمكن عمل الحجامة و لكن بحذر شديد و لا يقوم بها إلا طبيب متمرس يتقي الله عز و جل و كذلك حالة ما قبل الفشل الكلوي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *