كمال الأجسام

كمال الأجسام – أضرار رياضة كمال الأجسام وفوائدها

رياضة كمال الأجسام هي أحد أعظم وأقدم أنواع الرياضات في العالم فهي تعمل على بناء الجسم وتقوي عضلات الجسم وتزيد من وزن وكتلة العضلات وتضخمها، كما وتعطي الشخص الذي يمارس هذه الرياضه جسماً رشيقاً ومظهرا جذاباً وعضلات مفتوله، وهو الجسم المثالي الذي يرغب الكثير من الرجال أن يحصل عليه وخاصة الشباب، وتساعد تمارين كمال الأجسام والتمارين الرياضية المختلفة الجسم على التخلص من الدهون وتحرق السعرات الحرارية وتخلص الجسم من الشحوم الموجودة فيه كما وتمنح الجسم العضلات الكبيرة ومفتولة وقوام مشدود.

تاريخ رياضة كمال الأجسام

رياضة كمال الأجسام ترجع الى قدماء الاغريق و الفراعنة. حيث كان الاغريق يتدربون فى “الجيمانيزيوم” و هي كلمة اغريقية تعني “المكان العاري” . و كان الاغريق يرفعون اوزان ثقيلة من اجل التدريب للرياضات التي يمارسونها و ليس من اجل زيادة العضلات. فأشهر المتدربين الاغريق كان مصارع اسمه “ميلو” و تقول كتب التاريخ الرياضي انه كان يحمل جاموسة كبيرة على ظهره و يمشي بها مسافات طويلة من اجل زيادة قوته العضلية. و فى القرن الثامن عشر في اوروبا،  انتشرت رياضة كمال الأجسام بسبب انتشار بطولات القوة و بطولات رفع الاوزان.

فوائد رياضة كمال الأجسام

  1. تعزيز الثقة بالنفس : رياضة كمال الأجسام تزيد من ثقة النفس لأن من يمارسها  سيشعر بالرضى عن نفسه وعن جسمه .
  2. تحقيق التغيير :  بممارستك لرياضة كمال الأجسام ستتغير حالتك الاجتماعية نحو الأفضل. ستصبح ذلك الشخص الذي يريد الجميع معرفته و مصاحبته.
  3. الانسان يفقد كتلته العضلية و كثافة العظام مع التقدم فى السن. و رياضة كمال الاجسام و رفع الاوزان الثقيلة تعكس هذه العملية.
  4. رياضة رفع الاوزان تزيد من كثافة العظام. فكلما زادت الاوزان و الاحمال على العظام و الاربطة و المفاصل ، كلما زادت قوة هذه الاربطة و العظام. و هذا يساعد في مكافحة مرض هشاشة العظام.
  5. تمارين كمال الاجسام تساعد على مكافحة الامراض المزمنة. فرفع الاوزان الثقيلة يساعد على مكافحة اعراض مرض السكر و القلب و مكافحة البدانة و الروماتيزم.
  6. زيادة الكتلة العضلية يمنع مرض السكر. فعند زيادة العضلات تقوم هذه العضلات بسحب السكر الزائد من الدم  مما يعني تحكم اكبر فى مستويات السكر بالدم.
  7. تمارين الحديد لكبار السن تساعد على تنشيط المخ و الجهاز العصبي و زيادة القوة و التوازن مما يجعلهم يستغنون عن مساعدة الشباب فى الحركة.
  8. تمارين كمال الاجسام تساعد على تحسين المزاج و مكافحة التوتر و الاكتئاب و تحسين التركيز.
  9. يساعد الجسم في التخلص من آلام الظهر بسبب القدرة على حمل جميع الأوزان المختلفة.
  10. تحافظ على شباب البشرة وتحارب علامات التقدم في السن والشيخوخة.
  11. تعطي رياضة كمال الأجسام قوة للعضلات وتزيد من مرونتها وتعطيها شكلا مفتولا وجذابا.
  12. تساعد في شد الجسم والتخلص من الدهون التي تضر بالجسم.
  13. أثبتت الدراسات أن الرياضة بشكل عام تحسن من نشاط الهرمونات الجنسية لدى الرجل والمرأة وبذلك تحسن الخصوبة.
  14. وفقا لدراسة اجريت عام 2011 أكدت أن الضالعين في ممارسة التمرينات الرياضية باعتدال لما مجموعه 150 دقيقة في الأسبوع أي 30 دقيقة يومياً لمدة 5 أيام في الأسبوع أنهم قادرين على النوم بشكل أسرع وأنهم يشعرون بالإرتياح أثناء ساعات النهار وتشير بحوث محدودة فقط أن النشاط البدني وقت متأخر من الليل يضر نوعية نومك.

أضرار رياضة كمال الأجسام

كما ان لكل رياضة ما يشوهها فبعض ممارسي هذه الرياضة يشوهونها من خلال استخدامهم الخاطئ للهرمونات والمنشطات من اجل الحصول على جسم مفتول العضلات قوي البنية ولكن عواقبها وخيمة على صحتهم في الفترة البعيدة لما تحمله من اثار سلبية. وبسبب زيادة الجرعات تؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأمراض مثل :

  1. أوجاع الرأس المستمرة.
  2. الآم في المعدة.
  3. النزيف من الأنف.
  4. تساقط الشعر والصلع .
  5. عطب الكبد والكليتين وتضخم الثديين.
  6. ضمور الخصيتين وقلة إنتاج الحيوانات المنوية والعقم  وتضخم البروستاتا.
  7. ارتفاع بضغط الدم وزيادة الدهون والكولسترول الضار في الدم وخلل في وظائف الغدة الدرقية.
  8. ظهور الندبات الجلدية وانتشار حب الشباب وحبوب البشرة.
  9. الاصابة بالتشنجات العضلية بسبب الزيادة السريعة في عضلات الجسم والنمو الغير طبيعي لعضلات الجسم.
  10. يسبب عدد من الالتهابات المزمنة بالجسم وهذا يضعف من قوة جهاز المناعة على المدى البعيد.
  11. الاصابة بضعف الرؤية وتلف الأعصاب والعظام.
  12. زيادة احتمالية اصابة العظام بالهشاشة على المدى البعيد.

التغذية السليمة للاعبي رياضة كمال الأجسام

كما أن التغذية السليمة من أهم العناصر التي يحتاجها الرياضي الممارس لكمال الأجسام لتساعده على امتلاك عضلات طبيعية من خلال استهلاك كمية مناسبة من البروتينات والحرص على تناول الوجبات الكاملة الغنية بالفيتامينات والمعادن والكربوهيدرات «خصوصا قبل القيام بالتدريب» والألياف الغذائية والإكثار من شرب الماء طوال اليوم وخلال التدريب، ومن هذه العناصر الغذائية المهمة التي يحتاجها لاعبو كمال الأجسام من أجل بناء عضلي طبيعي وصحي سليم:

  1. بياض البيض: قيمة غذائية تحتوي على البروتين والفيتامينات والكولسترول والدهون الجيدة لزيادة إفراز هرمون التستيرون بشكل طبيعي.
  2. زيت السمك: يحافظ على سلامة وصحة القلب.
  3. السمك والمأكولات البحرية:يعد من المصادر الممتازة للبروتين ومن المأكولات قليلة الدهون، غنىي بالمعادن الضرورية للجسم مثل اليود ودهون الأوميجا.
  4. التوت: مضادات الأكسدة القوية التي تمنع السرطان وأمراض القلب وأمراض العيون.
  5. الألبان والأجبان قليلة الدسم:ومنها الزبادي والحليب وبالأخص الزبادي الذي يحسن وينظم عملية الهضم والحليب الطبيعي.
  6. بذور الكتان: مصدر للبروتين والألياف وأوميغا3.
  7. زيت الزيتون الطبيعي: الذي يحتوي على ما يقارب %70 من الدهون غير المشبعة التي تقي من أمراض القلب والسرطان.
  8. المكسرات المخلوطة:تحتوي على دهون أحادية غير مشبعة وبروتينات وألياف غنية ومهمة، وفيتامين E والزنك والبوتاسيوم والمغنيسيوم وغيرها،فالمكسرات المخلوطة تحتوي على سعرات حرارية وطاقة هائلة.
  9. اللحوم الحمراء: فهي تحتوي على البروتين، وفيتامين B12 والحديد والزنك والكرياتين، وحتى كارنوزين أوميغا3.
  10. البروكلي: قوي في مكافحة السرطان وتحتوي المواد الكيميائية النباتية المضادة على نسبة عالية من الألياف القابلة للذوبان ومنخفضة السعرات الحرارية.
  11. السبانخ: تعمل على خفض نسبة الدهون والكولسترول في الدم , تساعد على التئام الجروح في وقت قصير جداً ، تقوم ببناء أنسجة الجسم  تحافظ على الخلايا بصورتها الطبيعية وتمنع من تحولها لخلايا سرطانية وذلك لاحتوائها على نسبة عالية من الحمض الأميني الهستدين  تحد من ضمور العضلات وهشاشة العظام وهو ما يهمنا بالأساس.
  12. صدر الديك الرومي: وصدر الدجاج بشكل عام يحتوي على بروتين طري خال من الدهون، ذي جودة عالية يساعد في المحافظة على الكتلة العضلية.
  13. الشوفان: يعمل على خفض نسبة الكولسترول السيئ في الدم،وهو غني بالكربوهيدرات المنخفضة للطاقة التي تساعد في تحسين وتنظيم عملية الهضم وسد الجوع أحيانا ويساعد على تفتيح الذهن ومقاوم للاكتئاب.
  14. الحمضيات: وبالأخص البرتقال والغريبفروت التي تزود الجسم بفيتامين سي والماغنيسيوم.
  15. الطماطم والجزر: فالطماطم الطازجة تقوي الدم وتحتوي على عنصر الليكوبين الذي يقاوم الخلايا السرطانية، والجزر معروف بأنه يقوي البصر ويزيد من التركيز.
  16. الماء: وهو أهم عنصر غذائي للبناء العضلي، فهو يقي الجسم من الجفاف وضمور العضلات ويساعد على تسريع الشفاء.
  17. التفاح الأخضر: قشر التفاح لما يحتويه على عناصر مضادة للأكسدة والبكتين الذي يساعد على التخلص من السوائل المحتبسة واستبدالها ويسرع من عملية الشبع.
  18. الشاي الأخضر: فوائده لا تحصى،فهو مدر للبول، يقي من الكثير من الأمراض،مضادات الأكسدة متوافرة بكثرة داخله، حارق طبيعي للدهون ،ساد للشهية، يفضل تناوله مرتين يوميا بعد الوجبات الغذائية الأساسية بساعتين.
  19. البطاطا:ولا ننسى البطاطا المسلوقة الممتلئة بالكربوهيدرات والطاقة اللازمة لمد العضلات وسلامة نموها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *