القدم الرياضي

القدم الرياضي – أسباب الاصابة بهذا المرض وكيفية علاجه

القدم الرياضي او ما يسمى بسعفة القدم هو إحدى الأمراض الجلدية المنتشرة جداً، وهي عبارة عن مرض تلوثي فطري يظهر بشكل سطحي على كف القدم.  تسببها عادةً مجموعة من الفطريات المحبة لمادة الكيراتين  التي تشكل الطبقة الخارجية من الجلد. هذه المجموعة من الفطريات تسمى “الفطريات الجلدية ” . هذه الفطريات الجلدية تستطيع اختراق الأنسجة التي تحتوي على الكيراتين (الجلد، الشعر والأظافر) والتي تشكل الطبقة الخارجية من الجلد. تنتقل العدوى من شخص إلى أخر، أو من الأرض إلى الإنسان، في برك السباحة، في الحمامات العامة المشتركة، في الأحذية المشتركة وما إلى ذلك. في بعض الأحيان القليلة، من الممكن أن ينتقل هذا الفطار من الحيوانات إلى الإنسان. من المهم التشديد على أن هنالك ميلا وراثيا للإصابة بالفطار.
يُعرف الالتهاب بهذا الاسم لكونه شائع بين الرياضيين بذلك لانه يصيب معظم الرياضيين، حيث يتسبب تعرق أرجلهم المفرط وتجاهل العناية بها وتجفيفها الى خلق بيئة مناسبة لنمو الفطريات تتعرق ارجلهم ولا يوجد لديهم الوقت لتنظيفها او تنشيفها على الاقل.

اسباب الإصابة بمرض القدم الرياضي

  1. ارتداء الأحذية الضيقة.
  2. ضعف الجهاز المناعي.
  3. استخدام أدوات الشخص المصاب.
  4. ارتداء الجوارب الرطبة.
  5. المشي حافي القدمين في الأماكن العامة الرطبة مثل الغرف العمومية لتغيير الملابس وعلى أرض المسابح العامة في النوادي والتجمعات.
  6. يصاب الإنسان بالقدم الرياضي، عندما تنمو أنواع معينة من الفطريات على جلد القدمين. كما يمكن أن تنمو هذه الفطريات نفسها على الكعبين، كف القدم وبين الأصابع.
  7. إرتداء  الأحذية المغلقة، لاسيما إذا كانت مبطنة من الداخل بالبلاستيك.
  8. ترك القدم رطباً لفترات طويلة.
  9. تعاني من تعرق القدمين المفرط..
  10. إصابة صغيرة في الجلد أو الظفر.
  11. المشاركة في استخدام الأحذية والجوارب الخاصة بمريض مصاب بفطريات القدم.
  12. الاتصال بحيوان مصاب.

أعراض مرض القدم الرياضي

  1. ظهور بقع جلدية جافة ومهيجة تسبب الحكة بين الأصابع.
  2. ظهور جلد متقشر متسلخ ومتشقق ونازف، خصوصا في المنطقة الواقعة بين أصابع القدم.
  3. احمرار الجلد وقد يصبح لونه أبيض ورطبا.
  4. الإحساس بالحرقة والتقرحات، والرغبة في الحكة.
  5. الرائحة الكريهة للفطريات.

أهم طرق الوقاية من مرض القدم الرياضي

  1. غسل القدمين يوميا مع إدخال الماء بين الأصابع للوقاية من التعرق الذي يؤدي إلى تكاثر الفطريات.
  2. تجفيف القدمين وما بين الأصابع بفوطة قطنية وبشكل جيد بعد غسلهما، لمنع تراكم الفطريات على المناطق الرطبة.
  3. استعمال مناشف نظيفة لتجفيف القدمين.
  4. ارتداء الأحذية الخاصة عند دخول الحمامات والمسابح العامة.
  5. ارتداء الأحذية المريحة والمفتوحة في الصيف، أو الأحذية المصنوعة من المواد الطبيعية؛ مثل الجلد أو القماش.
  6. ارتداء الجوارب القطنية التي تمتص الرطوبة فتحول دون تعرق القدمين.
  7. المشي بدون حذاء أو جوارب في البيت.
  8. المحافظة على نظافة البيت وخصوصا أرضية الحمام وحول حمامات السباحة.
  9. عدم وضع الطلاء على أظافر القدمين.
  10. تقليم الأظافر بأدوات معقمة، وبشكل أملس منحن، وعدم قطعها بعمق زائد.

كيفية علاج القدم الرياضي

  1. العلاج إبقاء المنطقة المصابة نظيفة وجافة.
  2. شراء الأحذية المصنوعه من الجلد.
  3. الجوارب الماصة للماء مثل القطن لقدميك .
  4. مساحيق خاصة للعلاج : – ميكونازول (Lotrimin) أو تولنافتات (Tinactin)) : يمكن أن تساعد في الحفاظ على قدميك جافة.
  5.  الكريمات المضادة للفطريات بما في ذلك ميكونازول، إيكونازول نترات (Spectazole)، كلوتريمازول (Lotrimin)، تيربينافين (Lamisil) البخاخات والكريمات، والشامبو الكيتوكونازول وكريم (نيزورال) .
  6. من الضروري المداومة على استعمال الدواء لمدة أسبوعين لإيقاف نمو فطريات القدم، كما يمكن تناول أقراص مضادة للفطريات لأسابيع عدة.
  7. زيت شجرة الشاي له خصائص كل الأدوية المضادة للفطور ومضادة للجراثيم ومشتق من شجرة الأسترالية التيرنيفوليو .
  8. الثوم من أكثر مضادات الفطريات و المطهّرات شيوعاً. تظهر دراسات عديدة فعاليته في علاج قدم الرياضي و غيرها من العدوى الفطرية خاصة عدوى المهبل الفطرية. قد يكون حمام الثوم كريه الرائحة و لكنه في العادة بعد فترة من وضع قدمك به، يزيل الحكّة و الحرقان من بين أصابع الأقدام. أقترح وضع عدة فصوص من الثوم المفروم في وعاء ماء دافئ مع إضافة القيل من الكحول.
  9. يُعدّ الزنجبيل الثاني من بين كل الأعشاب من حيث محتواه من المواد المضادة للفطريات بإجمالي 23 مادة. إحداها حمض الكابريليك. يمكنك أن تصنع مشروباً قوياً بإضافة نصف أونصة من جذور الزنجبيل المقطّع إلى كوب ماء مغلي مع تركه لمدة 20 دقيقة ثم إضافته إلى المناطق المصابة مرتين يومياً باستخدام قطعة قطن أو قماش نظيف.
  10. عِرق السوس: يحتوي على 25 مركباً مضاداً للفطريات. يمكنك أيضاً أن تقوم بصناعة شراب ساخن باستخدام 5- 7 ملاعق صغيرة من العشب الجاف لكل كوب ماء. وسخّنه حتى يغلي و أتركه لمدة 20 دقيقة ثم أتركه ليبرد، و أضف الناتج مباشرةً إلى المناطق المصابة باستخدام قطعة قطن أو قطعة قماش نظيفة.
  11. الكُركُم: إنَّ زيت الكُركُم يثبّط نمو العديد من الفطريات، حتى في جرعات متدنية للغاية. أحضر زيت الكُركُم و خففه بالماء (جزء من الزيت إلى جزئين من الماء) و ضعه على المنطقة المصابة باستخدام قطعة قطن أو قطعة قماش نظيفة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *